الرئيسية / الشيخ الهادي بريك – السيرة الذاتية

الشيخ الهادي بريك – السيرة الذاتية

  • الهادي بريك
  • إمام خطيب بمسجد خالد إبن الوليد بمدينة بوخوم الألمانية
  • 06 ماي 1955
  • تونسي
  • مقيم بألمانيا منذ ربع قرن
  • متزوج وأب لستة من الولد وخمسة عشر من الحفدة
  • متحصل على شهادة التقنية الإقتصادية للتصرف ( شهادة علمية تونسية معادلة لشهادة الباكالوريا ـ دورة جوان 1974

تلقيت علوم التلاوة على الشيخ المقرئ التونسي محمد الهادي بلحاج 1972 ـ روايتي ورش وقالون عن نافع
حفظت القرآن الكريم على رواية حفص عن عاصم عام 1976

عصامي التكوين
حزت منهاج التأهيل الشرعي والفكري من المدرسة التربوية الداخلية لحركة النهضة التونسية في عقد السبعينات ثم تمحضت لطلب العلم الشرعي والفكري بطريقة عصامية وسجلت بعد ذلك في بعض المحاضن الخاصة بذلك بطريقة الدراسة عن بعد من مثل جامع الزيتونة بتونس والكلية الأروبية للعلوم الإنسانية والأزهر الشريف وغيرها ولما كان الهدف هو كسب العلم وكسب منهاجه فحسب دون الحرص على الشهادة إقتصرت على التسجيل ودفع المعاليم المطلوبة ثم مباشرة ذلك بنفسي وفق المقررات المذكورة في ذلك المحضن

من مؤسسي حركة النهضة التونسية عام 1976 ببعض مدن وقرى الجنوب التونسي
تحملت مسؤوليات قيادية فيها من 1980 حتى 2016 ( عضوية المكتب التنفيذي ـ عضوية مجلس الشورى ـ الكتابة العامة الجهوية ومسؤوليات أخرى

سجنت بسبب إنتمائي عام 1987 ـ وطردت من الوظيفة الحكومية بسبب ذلك ـ كما حوكمت بالسجن ثانية في عام 1991 وفررت من البلاد وقررت في ألمانيا

أتولى الخطابة والتدريس والكتابة منذ 1976 حتى اليوم
من مؤسسي التجمع الأروبي للأئمة والخطباء ببروكسل وعضو مجلس الأمناء2008
من مؤسسي هيئة الأئمة والعلماء بألمانيا ـ فرانكفورت ـ 2002
من مؤسسي المركز الإسلامي بمدينة دنسلاكن الألمانية 2009
من مؤسسي الجمعية الألمانية التونسية للثقافة والإندماج 2002 ـ ورئيس مجلس الشورى فيها لأزيد من عقد كامل
من مؤسسي جمعية مرحمة للإغاثة ونائب الرئيس من 1999 حتى اليوم

من مؤلفاتي المنشورة في الأنترنت:

  • مقاصد العقيدة الإسلامية
  • السلفية بين الجحود والجمود
  •  بل علمني كيف أفكر
  • فهل من مدكر
  • مائة حديث في الصوم
  • كراس الصائمين
  • حركة النهضة من الدعوة إلى السلطة
  • فقهنا السياسي من الظهور إلى الضمور
    ومئات من المقالات وعشرات من البحوث أكثرها في المواقع التالية
    www.alislahmag.com
    www.alhiwar.net
    www.turess.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *